تويتر

2013/07/06

بعد أن انتهت السنة الأولى!

 
 
بعد أن انتهت السنة الجامعية الأولى، شعرت بسعادة إنهاء ربع المشوار، هذه السنة ذهبت بسرعة لم أتصورها كانت تجربة جديدة ومثيرة بالنسبة لي، هناك مواد كانت سهلة وأغلبها كان من المواد الاختيارية وهناك مواد كانت تحتاج إلى جهد مضاعف للتغلب عليها، مثل الكيمياء ولغة الجافا ..

التفاضل والتكامل الأولى درستها في الفصل الدراسي الأول من أستاذة ليست أمريكية وتعبت معها قليلاً ولم أكن أعتمد عليها في فهم المنهج, بل كنت أقرأ من الكتاب الدراسي وأحاول الفهم من الأمثلة والتمارين، وخرجت بدرجة معقولة رغم أني كنت أستطيع أن أخرج بمعدل مرتفع بسهولة لكن مشت الأقدار بعكس ما تمنيت، أما مادة التفاضل والتكامل الثانية فقد درستها هذا الصيف وكنت متفرغاً لها تماماً، كنت أدرس المادة وأنا أحب دراستها، وكنت أستمتع بها رغم صعوبتها وخرجت منها بفضل الله بالدرجة التي تمنيت.

هذه السنة التي انتهت، كانت سنة جميلة بالنسبة لي وارتحت بعدها كثيراً، كنت قبل بدايتها متخوف من الدراسة الجامعية كلها لأني لم أجرب دراسة حقيقية من قبل، خصوصاً بعد إنهاء سنة ونصف تقريباً في جامعة الملك سعود وسنة أخرى في اللغة، لكن بفضل الله خرجت من هذه السنة وقد حصلت على أغلب ما كنت أتمنى وحققت أغلب الأهداف رغم أني كنت أستطيع أن أحقق أكثر منها لكني تعلمت من أخطاء هذه السنة لأستفيد منها في السنة الجامعية الثانية.

في السنة القادمة هناك مجموعة من المواد متخوف منها وهي مواد الفيزياء فسمعتها مشتهرة بالصعوبة والتعقيد، وكذلك مادة برمجة الجافا الثانية وكيفية دراسة هذه المواد الدسمة مع باقي المواد الأخرى مثل الاقتصاد ومواد التخصص التي سأدرسها في الفصول القادمة.

لكن متأكد بأني أمام سنة دراسية مليئة بالأشياء الجميلة والتحديات كذلك وكل أمنياتي أن أخرج منها كما خرجت من هذه السنة :)
Bookmark and Share

0 تعليقات:

إرسال تعليق

ملاحظة: طريقة التعليق, هو أن تختار الخيار قبل الأخير في القائمة النسدلة أدناه, وتضع اسمك وإن شئت ضع عنوان مدونتك ثم ضع استمرار, وارسل مشاركتك, سينزل ردك مباشرة تأكد من ذلك, ولا تنسى نسخ ردك قبل إرساله تحسباً لأي طارئ.