تويتر

2017/09/09

شارع التحلية معلم لم يستثمر بالشكل المثالي!


تتميز الكثير من مدن العالم الشهيرة بمعالم يتجه إليها الناس عند زيارة تلك المدن فمثلاً نيويورك: (برج اباير ستيت، تمثال الحرية، منطقة وول ستريت، منطقة برج التجارة العالمي، تايم سكوير) ولندن: (هايد بارك، ساعة بيق بونق، عين لندن، شارع أكسفورد) دبي: ( دانتوان محمد بن راشد ويشمل برج خليفة وسوق دبي، JBR ) وماذا عن المدن السعودية؟

لنأخذ الرياض كمثال فأين معالم الرياض التي يجب أن يزورها كل من زار الرياض؟

هناك مجموعة من الأماكن الجاهزة أو المهيئة أو القريبة من أن تكون معالم يجب زيارتها وأهمها:
1- منطقة وسط الرياض (تحتاج تحسين ودمج بين منطقة قصر الحكم "والتي توجد بها الأمارة والمحاكم ومحطة قصر الحكم والمصمك" ومنطقة مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "حيث يتواجد المتحف الوطني والحديقة الوطنية وبرج المياه")
2- مركز الملك عبدالله المالي (أتمنى على الأقل أن يتم افتتاحه تدريجياً).
3- حي طريف التاريخي (والذي تقع فيه قصور ومنازل وتاريخ الدولة السعودية الأولى)
4- شارع التحلية (سيكون باقي المقال عن تطوير شارع التحلية ليكون معلم مميز جداً تجب زيارته)

شارع التحلية حالياً يمتلك مقومات مميزة جداً ويعتبر معلم من معالم الرياض لكن يمكن تطويره ليكون أيقونة الرياض كما أن الشانزلزيه أيقونة لباريس وأكسفورد أيقونة للندن وفيفث أفينيوز أيقونة لنيويورك.

1- من أهم عوامل نجاح شارع التحلية أن يكون الشارع مكان مناسب للمشي لذلك وحتى تكتمل نجاح التجربة تحتاج المماشي إلى تظليل على طول الأرصفة ويمكن عمل ذلك من خلال تشجير مكثف على جانبي الممشى أو مظلات بيضاء شبكية بحيث لا تحجب الرؤية كلياً وكذلك يحتاج إلى رذاذ المياه على طول الشارع من الجهتين لتبريده.

2- تقليل حركة السيارات من خلال مجموعة من العوامل:
أ) جعل جميع المواقف العامة على طول الشارع مدفوعة.
ب) بناء مواقف للسيارات متعددة الأدوار على طريف الطريق.
ج) بناء ترام (قطار صغير) في وسط طريق التحلية لينقل الزوار على طول شارع التحلية من الشرق إلى الغرب والعكس وربطه بالميترو.

3- التركيز على نوعية المحلات المتواجدة في الشارع ومناسبتها له وبالذات الجزء من طريق الملك فهد وحتى طريق التخصصي.

4- ميدان ومعلم على شارع التحلية:
وهذه فكرة رئيسية وقد تسبب نجاح أكبر للشارع وهي الأكثر تأثير وربما تكلفة، وهنا أقترح وضع ميدان على المسارين في جزء معين من الطريق بحيث لا تمر من خلاله السيارات أو يمكن أن تعبر في مسار واحد من الطرفين وصنع معلم - مثل فكرة قوس النصر في باريس - في وسط هذا الميدان ليكون أيقونة الشارع التي يأتي الناس للمشي والتصوير حولها - وجميل أن يكون حول المعلم نافورة لتبريد الجو أو الاكتفاء بالتشجير والرذاذ - المهم أن تكون مساحة مقتطعة من الشارع وعلى المسارين وأقترح أن يكون هذا الجزء إما بين طريق الملك فهد والعليا العام ويمكن بناء نفق لعبور السيارات تحت الميدان أو يكون الميدان على تقاطع طريق الملك فهد مع التحلية ويمكن حفر نفق لشارع التحلية ليكن أسفل طريق الملك فهد وبهذه الفكرة سيكون المعلم يتضح على شارع التحلية وكذلك على طريق الملك فهد، قد تكون مشكلة حفل النفق مكلفة أو يصعب تطبيقها هندسيا بسبب قواعد النفق الحالي لكن يمكن أن تحل بعد دراسة المشروع ورؤية جدواه الاقتصادية الكبيرة المتوقعة.

5- خصخصة الشارع:
قد يكون من المناسب تحويل تطوير الشارع إلى شركة خاصة تقوم بتطوير الشارع بالكامل على نفقتها مع تشغيله وتحصيل أرباحه لمدة معينة ثم ينتقل تشغيله وأرباحه للدولة مثل فكرة المطارات BOT.
يمكن للشركة الاستفادة مالياً من تذاكر الترام ومواقف السيارات وتأجير الإعلانات وتأجير البوثات وإقامة النشاطات والفعاليات كما يمكن أن تحول رسوم البلدية على المحلات في شارع التحلية للمطور والمشغل الجديد وغيرها من مصادر الدخل المتوقعة.

كل هذه المعالم مجتمعة ستصنع أبعاد مميزة للمدينة عند اكتمالها وخصوصاً بعد انتهاء مترو الرياض كونه يربطها ببعضها.
Bookmark and Share

0 تعليقات:

إرسال تعليق

ملاحظة: طريقة التعليق, هو أن تختار الخيار قبل الأخير في القائمة النسدلة أدناه, وتضع اسمك وإن شئت ضع عنوان مدونتك ثم ضع استمرار, وارسل مشاركتك, سينزل ردك مباشرة تأكد من ذلك, ولا تنسى نسخ ردك قبل إرساله تحسباً لأي طارئ.